رياج ططري : الأسرة المسلمة تلعب دوراً هاماً في رعاية المعاقين

مدريد ، 20 أبريل 2012 ، إسلاميدياأكد رئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية بإسبانيا رياج ططري على الدور الهام الذي تلعبه الإسرة المسلمة في رعاية المعوقين ، و الإهتمام بامورهم لدرجة تجعل الإسرة تستأثر برعايتهم دون النظر لخدمات الدولة ، كما دافع عن حق الجنين في الحياة ، و رفض الإسلام  للإجهاض إلا إذا كان هناك خطورة على حياة الام  .جاءت كلمات رئيس الإتحاد خلال مشاركته في المؤتمر الدولي الخامس في الدفاع عن حق المعوقين في حياة كريمة ، الذي أقيم يوم الجمعة 20أبريل بجامعة سان بابلو بالعاصمة مدريد و شارك فيه ممثلون عن الأديان الثلاثة . وقال رياج ططري أن الإسلام يدافع عن حق المعاقين في المساواة مع الآخرين ، و يضمن لهم الرعاية الخاصة و الدعم المادي كما كان يحدث في زمن الخليفة الاموي عمر بن عبد العزيز . كما قال أيضا أن " الإسلام يقوم على ثلاثة  مبادئ ومفاهيم  أساسية  : الحياة وهي هبة و نعمة من المولى عزوجل ولا يحق التفريط بها ، و وكرامة الإنسان  ، و المساواة بين الإفراد دون تمييز . " شارك في اللقاء عن الجانب اليهودي تلميذة الحاخام الأكبر بمدريد بيبيانا  برناتان  Viviana Barnatan، و عن الجانب المسيحي الكاهن، خيسوس كوندي هيرانث Jesús Conde Herranz ، وأستاذ القانون الكنيسي في مدريد بجامعة كومبلوتنسي،ماريا خوسيه روكا  María José Roca  .

القائمة الرئيسية

Article | by Dr. Radut