فلنسيه و إكستريمادورا تشرعان مادة الدين الإسلامي في المدارس الحكومية

مدريد ، 17 نوفمبر 2017 - إسلاميديا

قررت الحكومتان الجهويتان بإقليمي فلنسيه و إكستريمادورا تدريس مادة الدين الإسلامي في المدارس الحكومية الإسبانية ، وذلك إبتداء من العام الدارسي المقبل 2018 / 2019.

ويأتي هذا القرار نتيجة مفاوضات تمت بين ممثلي المفوضية الإسلامية من جهة ، و بين ممثلي وزارة التربية في كلا الإقليمين .

وستندرج مادة الدين الإسلامي في مناهج المدارس الإبتدائية ، كمادة إختيارية يحق لأباء التلاميذ طلبها أسوة بمادة الدين المسيحي .

ويأتي هذا القرار كامتداد لإتفاقية التعاون الموقع عام 1992 ، بين الدولة الإسبانية و المفوضية الإسلامية الإسبانية ، و الذي يضمن المسلمين حق تعليم الإسلام كمادة منهجية في المدارس الحكومية .

في إقليم إكستريمادورا تم الإتفاق مع وزارة التعليم لحكومة الإقليم على توقيع إتفاق بين الوزارة من جهة و بين المفوضية الإسلامية - شعبة إقليم إكستريمادورا من جهة أخرى ، لإعتماد مادة الدين الإسلامي كمادة تدرس في مناهج التعليم في المدارس الحكومية التابعة للإقليم . وكان ذلك خلال الإجتماع الذي عقد يوم 25 اكتوبر في مقر الوزارة بمدينة ماردة عاصمة الإقليم وجمع بين السكرتير العام للوزارة رفائيل دي لا كروث وممثل المفوضية الإسلامية ورئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية بالمنظقة عادل النجار

ولقد لقي هذا القرار لقي ترحابا داخل صفوف المسلمين .

 

 

القائمة الرئيسية

Article | by Dr. Radut