حملة لصالح اللاجئين الفلسطينين في مخيم اليرموك بسوريا

مدريد ، 29/06/2014 - إسلاميديا

وقع اتحاد الجمعيات الإسلامية في إسبانيا ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين  (اللجنة الإسبانية للأونروا)  اتفاق تعاون لصالح الفلسطينيين اللاجئين المقيمين بسوريا .

وقد أكد كل من السيد رياج ططري رئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية في إسبانيا و السيدة راكيل مارتي ليزانا على الحاجة الماسة لإطلاق حملة تضامنية خلال شهر رمضان المبارك لصالح اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك بسوريا ، وذلك من خلال التعاون المشترك بين اتحاد الجمعيات الإسلامية في إسبانيا ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ، و المتفق عليه في عام 2011 .

لهذا كله ، ومن أجل التخفيف من الآثار الناجمة عن الوضع الخطير الذي تعيشه هذه الأسر الفلسطينية بالمخيمات في سوريا ينبغي القيام خلال هذا الشهر المبارك بجمع وتوفير ما يلزمهم من المعونات الغذائية .

وتهدف الحملة التي تحمل اسم " تضامن معنا من أجل اليرموك "  إلى جمع التبرعات لتوفير أكياس غذائية توزع على العائلات التي تعيش في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الأراضي السورية.
وبالتالي، يجب على أقصى قدر من التعاون للمجتمعات الإسلامية في إسبانيا، فضلا عن أولئك الذين يرغبون في العمل بشكل فردي.

لذلك يوجه إتحاد الجمعيات الإسلامية بإسبانيا نداءا إلى جميع الجمعيات و المؤسسات و المساجد التابعة إليها بمد يد العون للمشاركة في هذه الحملة النبيلة .

القائمة الرئيسية

Article | by Dr. Radut