مؤسسة الثقافة و التسامح الديني تنظم مؤتمرا حول التعايش

مدريد ، 26 نوفمبر 2019 - إسلاميديا

شارك السكرتير العام للمفوضية الإسلامية بإسبانيا في مؤتمر حول التسامح، - نظمته مؤسسة الثقافة الاسلامية والتسامح الديني - تم عرض ورقة حول واقع المسلمين في اسبانيا والتعددية الدينية والثقافية، حيث تم ذكر انه و إن كان تحقق الكثير من هذه الحقوق إلى أن بعضها مازالت لم تطبق كما يجب ويجب بذل الجهود الحثيثة للحصول عليها وهذا لن يكون إلا بالمشاركة الايجابية مع الادارة العمومية والتعاون مع باقي شرائح المجتمع المدني.

من الاشياء الايجابية التي تم ذكرها - من طرف احد المستعربين الاسبان - ان كلمة التسامح في الاسلام لها قيمة ايجابية أكثر من تلك المفردة في اللغة الاسبانية التي قد تعني تفضل من جهة على أخرى.

اللقاء كان إيجابيا في وقت نعيش فيه تنامي خطاب الكراهية والعنف، فهل الاغلبية الصامتة ستنهض من سباتها العميق ؟

القائمة الرئيسية

Article | by Dr. Radut