ucidex_2

” وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً “

بطليوس ، 29 أب أغسطس 2014 – إسلاميديا
أصدر إمام مسجد بطليوس ( بداخوث ) ، رئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية بإقليم إكستريمادورا بيانا حث فيه أئمة و مسؤولي المساجد بمنطقة الإقليم على شجب الأفعال و السلوكيات التي يمكن أن تسيء إلى نقاء الإسلام و صفاء سمعة المسلمين .

بطليوس ، 29 أب 2014 – إسلاميديا

أصدر  إمام مسجد بطليوس ( بداخوث ) ، رئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية بإقليم إكستريمادورا  بيانا حث فيه أئمة و مسؤولي المساجد بمنطقة الإقليم على شجب الأفعال و السلوكيات التي يمكن أن تسيء إلى نقاء الإسلام و صفاء سمعة المسلمين . 

نص البيان 

إلى الإخوة أئمة و مسؤولي مساجد إكستريمادورا 

أمرنا الله سبحانه و تعالى بالقسط بين الناس ، فقال في كتابه العزيز : “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ وَلَوْ عَلَى أَنْفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ ” ، وجعله من أسس ديننا الحنيف ، فقال : ” لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْـمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ  “، و أمرنا أن نتعامل مع الآخرين بإحسان فقال : ” وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً ” ، كما أمرنا ألا نكره أحدا على الدين ، فقال : ” لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ” .

حثنا سبحانه و تعالى أن نعدل بين الناس دون النظر إلى دينهم أو جنسهم فقال في ذلك : ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللهَ إِنَّ اللهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُون “

لقد جاء الإسلام بأعظم رسالة  إنسانية وأخلاقية على الإطلاق ، لذلك وجب علينا كدعاة وأئمة في مساجد إقليم إكستريمادورا ، أن نكون قادرين على حمل هذه الرسالة التي ارتضيناها لأنفسنا، والتي نسعى بجد لتبيينها للناس بأجمل صورة ممكنة ، وتصفيتها من الشوائب التي يريد البعض خلطها بالدين .

ما يجري حولنا من أحداث مؤلمة تعتصر لها القلوب ، يوجب علينا أن نكون ثابتين على موقف يتماشى مع العدالة وقول الحق ، ومبادئ الحضارة و الإنسانية .

كما كان موقفنا المساند لإخوتنا في غزة واضحا و جليا ، لما يتعرضون له من جرائم و مذابح من قبل الإحتلال الإسرائيلي ، يجب علينا ألا نسكت عن سلوكيات البعض ممن يغلون في الدين فيسيئون بأفعالهم لمبادئ ديننا الجنيف 

يجب علينا أن نبين للناس نقاء دين الإسلام ، وصَفاء سُمعة المسلمين ، وشجبنا ورفضنا المطلق لجميع الإساءات التي يريد البعض أن يربطها بالإسلام و المسلمين .

وفقنا الله و إياكم لما فيه خير الإسلام و المسلمين 

بداخوث ، الخميس 2 ذو القعدة 1435هـ  – 28 أغسطس 2014م

 

عادل النجار

رئيس إتحاد الجمعيات الإسلامية بإكستريمادروا

 

Deja una respuesta

Tu dirección de correo electrónico no será publicada. Los campos obligatorios están marcados con *